مجهر تيقن

رواية مضلّلة حول الحفل الذي أقيم في مقام النبي موسى

تداول مستخدمون مقطع فيديو متعلّق بالحفل الذي أقيم في مقام النبي موسى، على أنه لـ”مسيحيين أقاموا حفل عيد الميلاد في مسجد ومقام النبي موسى”.
 الحقيقة أنه خبر مضلّل.
وزيرة السياحة رولا معايعة قالت في تصريحٍ لها، إن “الحفل لا علاقة له بأعياد الميلاد والموجودين في المكان تواجدوا بدعوى تصوير عمل لصالح مؤسسة فنية”، وفق ما نقلته الصحافية كرستين ريناوي.
وتأكدت تيقن من أن الحفل لا علاقة له بأعياد الميلاد أو المسيحيين أو أي ديانة أخرى، كما أجرت البحث وتأكدت أن من قام بالحفلة هم فرقة فنية أقاموا حفلات بأكثر من مكان ومنسقة الحفلة معروفة بالاسم.
ونفت وزارة السياحة علاقتها بالحفل، أو منح ترخيص لإقامته، وقالت إن مقام النبي موسى، مسؤولية وزارة الأوقاف.
بدورها نفت وزارة الأوقاف والشؤون الفلسطينية أن تكون قد منحت ترخيصًا للحفل.
وقال وكيلها حسام أبو الرب: “إن وزارة الأوقاف لم تعط إذنًا لهذه المجموعة بدخول المقام، وما جرى هو اقتحام للمسجد والمقام من قبل تلك المجموعة، من دون إذن أو سماح من قبل وزارة الأوقاف، ونحن ننتظر لجنة التحقيق ونتائج التحقيقات، وجاهزون لمتابعة كل كبيرة وصغيرة”.
Image may contain: ‎one or more people, ‎text that says "‎… الحقيقة خبر خاطئ Rinawi Christine توضيح بخصوص يجري في النبي موسى تداول فيديوهات أن المكان المقدس يشهد حفلاً "ماجناً" سموه وأن الإحتفال خاص بعيد الميلاد المجيد وصوت مصور الفيديو حدد وإتهم أنهم "نصاری' 'كما قبل قليل وقالت وزيرة السياحة رولا تواصلت التالي:- الإحتفال في مسجد ومقام النبي موسى الميلاد المجيدة ليسو مسيحيين وليسوا بيت لحم وكانوا موجودين في المكان لتصوير مادة لمؤسستهم والمسؤولة عنها مواطنة إحدى محافظات الضفة MUSA 0 الحفل لا علاقة له بأعياد الميلاد، وإنما تصوير لصالح مؤسسة فنية. مسيحيون يقيمون حفل عيد الميلاد في مسجد ومقام النبي موسى. تيقن قيتTAYQAN‎"‎‎
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: