زائف
ايتمار بن غفير ليس أول وزير إسرائيلي يقتحم المسجد الأقصى

الإدعاء

"ايتمار بن غفير أول وزير صهيوني يقتحم المسجد الأقصى صباح اليوم بعد اقتحام شارون عام 2000".

الناشر

الخبر

نشرت صفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي خبرًا جاء فيه:  "ايتمار بن غفير أول وزير صهيوني يقتحم المسجد الأقصى صباح اليوم بعد اقتحام شارون عام 2000"

تحقق تيقن

الحقيقة أن الخبر غير صحيح وايتمار بن غفير ليس أول وزير إسرائيلي يقتحم المسجد الأقصى.

شَهِد المسجد الأقصى اقتحامات من قِبل وزراء في حكومات إسرائيلية سابقة، ففي تاريخ 26 فبراير 2019 اقتحم وزير الزراعة الإسرائيلي، أوري أرئيل المسجد الأقصى، برفقة عدد من المستوطنين الإسرائيليين وعدد كبير من عناصر الشرطة الإسرائيلية.

وقالت وكالة الأناضول بخبرٍ في ذات اليوم: "اعتاد أرئيل اقتحام المسجد مرة شهريا، لكنه اقتحمه مرتين خلال الشهر الجاري، كانت الأولى في الخامس منه".


رابط مختصر

تحقيقات ذات علاقة